اللهب المقدس

مرحبا بك معنا حللت أهلا وسهلا
اللهب المقدس

تربوي أدبي ثقافي


    مرساة الزّمان

    شاطر
    avatar
    بوجدع عبد العزيز

    عدد المساهمات : 89
    تاريخ التسجيل : 20/12/2010

    مرساة الزّمان

    مُساهمة  بوجدع عبد العزيز في الأربعاء مارس 07, 2012 2:30 am

    مرساة الزّمان

    خفّ الزمان ملبّـيـا مشتـاقــا***وأناخ يا أوراس فيك نياقا
    ورسا على السّفح المرحّب مصغيـا***وأبى الزّما بأن يروم لحاقـا
    بلغت شهورك يـا جزائر أوجها***أنّى يحاول ذا الزّمان لحـاقـا
    هــذا (نفمبر)فد ركبا فلـكــه***لمّارأينا الدّهر صـار وثاقا
    وعلـونا أوّله المذلّـل صـهـوة ***وعبرنا يا(أوراس)فيك زقاق
    ومخرنا أهوال الّليالي ؛لا نـرى***إلاّ الشّهامة مركبـا، وبراقا
    ونثرنا في أفق المواجع حلمنـا*** قغدوت،يا جرح الدّهور،محاقا
    وسكبت يا كفّ العطايا فجـرك *** فرشفنا كأسامن ضياك دهاقا
    طربت طيوف الفجر لمّـا زرتهـا ***فشدتك أنغاما،تهزّ، رقــاقـا
    والشّرق يطمح لو ينيـخ بمغرب ***يا شرق أهلا ،إن بلغت رفاقا
    منك احتملا الزّاد يوماوالهوى ***والرّوح والرّيحان طاب مذاقـا
    منك اغترفناالشّوق نبعا صافيا***كالسّلسبيل الثّرّ لذّ ، وراقا
    وسلكنا درب العدوتين، فضمّنـا***بيت تطاول في الإبـاء طبـاقا
    أضحى(جويليّة)الفسيـح ملاذنـا***كـالـحجّ.. يجمع للصّلاة رفاقا
    ذكراك..يا شهرا.. كورد تلاوة***يتلـوك شعب للكرامة تـاقـا
    طابت بك الأكنـاف،إنّك موسـم***مزدان ، فالأفراح فيك تلاقـى
    تتضوّع الأنسام منك وتنفح الأزمان، فـالأيّـام فيـك كـبـاقـة
    يا ضيف دهر قد نزلـت مكرّمـا***فخلعنا يا ضيفا عليك عناقا
    ولقد شققنا صدر عيدك، فانبرى***شوق محا ران القلوب ،وساقـا
    فتزمّلت بالودّ أفئـدة الـورى***وطرحت يا شعب الإخـاء شقاقا
    ونشرت بوح الشّوق عطرا ذافرا***يمتدّ بين الخـافـقـيـن رواقـا
    فتطلّع (القدس)الأبيّ إلى الّلقا***قد ملّ (أولى القبلتين) فراقا
    يا (بيت)؛إنّك للدّهور وللورى***معراجها القدسيّ مدّ نطـاقـا
    كنت السّبيل إلى الإبـاء قلا تهن***يا (قدس)إن كرّ العداء وحاق
    فيـك النّـبيّ البرّ..أدّى صـلاتـه***وقفا إلى روض السّمـاء سياقا
    يا (ليلة الإسراء)(قدسي) جنّة***والخور فيها قد أُذيقت غساقا
    والعطر في الأكمام يكتم سـرّه***من ذا يفكّ عن الأريج خناقا؟
    (تمّوز) يا ركب البشائر والهوى***(القدس)في حدو العروج أفاقا
    سنعيد عرس النّصر فيك غداإذا***سقنا إل الفجرالدّماء صداقا
    ندعو إليك (الشّام)ينشد شعره***ونزفّ في العرس البهيج(عراقا)

    شعر : عبد العزيز بوجدع



      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين مايو 21, 2018 7:49 am