اللهب المقدس

مرحبا بك معنا حللت أهلا وسهلا
اللهب المقدس

تربوي أدبي ثقافي


    ثنيات الإياب

    شاطر
    avatar
    عزالدين كعوش
    Admin

    عدد المساهمات : 34
    تاريخ التسجيل : 02/12/2010
    العمر : 54

    ثنيات الإياب

    مُساهمة  عزالدين كعوش في الخميس مارس 10, 2011 4:35 am

    ثنيات الإياب لعبد العزيز بوجدع

    أمرٌّ على الديار وقد أثار----حفيف الوجد في القلب ادًَّكارا
    وهيج في الحشا شوقا فرحت ----أقبل ذا الجدار وذا الجدار
    وأفحص رسم أيام تولّت ---- هنا كالطيف لم ترض انتظارا
    وراحت مثل سرب من حمام ---- سوانح يمّمت منّي اليسار
    زجرت الحزن فاستلقى بأفقي --- جناح الحزن يجتاح المسار
    وراح الهم كالديجور يطوي ---- ربوع النور يكسوها الدّثار
    كأن الدار لم تعرف هيامي ---- زمانا في مساءات حيارى
    ولم تسمع نشيدي ذات يوم ---- عزفته بين أتراب سهارى
    لكم أطربت أنساما بشدوي ---- وأقمارا غدوت لها المدار
    وراقصت الغصون ففاح زهر ----و سابقت الحمائم والهزار
    هنا يا دارنا بالأمس ناخت ---- مطايا الأُلف تفترش الصحارى
    وطاب الأنس كالأنداء تسقي ---- شفاه الورد والود المدار
    هنا شملُ الأحبة كان عرسا ---- يكللني بأفراح تبارى
    فأُسريَ في جداولنا خريرا ---- وأُنمو في حشائشنا اخضرارا
    وأنثو قُبلتي الحرّى فترسو---- على شفقي فيزداد احمرارا
    لكَم في صيفك المجتاح ألقت ----- علي النخلة الظل إزارا
    كأني محرم والزهر وفد---يبث الذكر ما أحلى العباره
    وشدو الطير في سمعي صلاة ---و تسبيح به القلب استنار
    ولاعبت الجداول في ربيع--- وقبلت،كمن طاف ، الحجاره
    قد امتصت شفاهي ماء نبع ---- كزمزم للذي أدى اعتمارا
    كأني في أعالي التل ساع ---على عرفات يستجلي الأثار
    وفي هب الخريف سكبت حبا --- تعتق فالذرى منه سكارى
    ومن رمّانك يا دار أُسقى ---زلالا بات كأسه جلّنارا
    وأني هاهنا في الربع أرنو ---- إلى زمن كظل قد توارى
    مضى كالطيف زار الأهل غبّا-- وودعهم فهل مل الجوار ؟
    وفارقني وخفق البين سفر ---- أرتله فتشجيني الإشاره
    وخلفني ليتم ليس تشفى ---- مواجعه وقد ولّى وسار
    أبعد الأنس في أكناف دهر ---كروض ، يسدل الدهر الستار؟
    فيذوي الروض من جدب وتجثو --- فصول القحط في درب وحاره
    سأبقى أرقب الأيام علّ ---وفود العهد تجتاز القفار
    وتذكرني فيهمي الذكر شوقا ---وخصبا ثم نعتصر اعتصارا
    ونذكي بعد ماانطفأت شموس --- وأقمار ونقتبس الشراره
    أنا يا دارنا في الحي أذكي --- ذبالات لموسمنا ونارا
    وركب الصبح جاث في ربانا ---- سنعلوه لنرتاد النهار

    نشر بجريدة البصائر الأسبوعية /19-25 أفريل 2010 م
    .

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أكتوبر 16, 2018 8:07 pm