اللهب المقدس

مرحبا بك معنا حللت أهلا وسهلا
اللهب المقدس

تربوي أدبي ثقافي


    جادك الغيث!

    شاطر
    avatar
    بوجدع عبد العزيز

    عدد المساهمات : 89
    تاريخ التسجيل : 20/12/2010

    جادك الغيث!

    مُساهمة  بوجدع عبد العزيز في الخميس فبراير 13, 2014 12:31 am

    ــ جادك الغيث ! ــ


    ما يزال الأمس بذرا بين أعطافيَ يرقب
    يا سحابا كان جدّي يجتنيه حين يرغب
    مُنعت سقياك عن|ا .. فمتى يا غيث نشرب
    ومتى تبتلّ أرض .. نخلها يا غيث متعب
    آه ما أبأس أرضا بين بغداد ومغرب!
    * * *
    جادك الغيث فهذا المحل نذر بالهلاك
    يا زمان الوصل حين الشّهب هامت برُباك !
    وأمدّت حبل وصل حينما الكلّ جفاك
    آه يا أرضا تجلّى فيها ربّ والملاك
    لِمَ عمّ المحل فيك والمساء قد نعاك؟!
    * * *
    وصلك قد كان حلما يرتجيه كلّ عاشق
    أسكرت ريّاك قِدما كلّ كلّ ألباب الخلائق
    ما لذاك الحسن أمسى يا أُخيّة غير نافق
    دنّسوا طهرك ليلا ..ثمّ قالوا : أنت طالق!
    * * *
    يا ديارا اكتسى التّاريخ فيها ثوب عزّ
    كلّ من حولك نالوا حالك المزري بهمز
    ضربت حولك .. قالوا .. عنكبوت نسج عجز
    وقضى التّاريخ .. قالوا .. أمره ، والحال تجزي
    إنّما التّاريخ جذع طيّب الثّمر فهزّي
    * * *
    يا بلادا كلّ ما فيها جراحات ومهجه
    جرحك المفتوح أضحى الأسمى وحجّا
    أحرم القلب ولبّى ، وانتحى نجدا وفجّا
    ها دمي يا معشر الأشواق في ناديك لُجّه
    فارتوي منه وعودي مثل عهدك ذات بهجه
    * * *
    يا ربوعا تاهت الأزمان فيها والفصول
    وبكى العشّاق واستبكوا حماها في ذهول
    ها هنا التّذكار ريح عربت بين الطّلول
    ها هنا الرّكبان ناخت بين (حومل) و (الدّخول)
    لملمي الأعطاف يا أرض أتى بعث الرّسول!
    * * *
    لملمي الأحباب والأشواق في بيت الصّباح
    وانشري الحلم طليقا مثل رفّات الجناح
    آذن الصّبح بأفق وبأطيار الفلاح
    وفيوض الشّمس سالت مثل زخّات الرُِماح
    زال ليل الأسود العنسيّ ، واُفتُضّت (سجاح)!! .




      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أكتوبر 17, 2018 1:58 pm